عن مايسترو لإدارة شؤون الموظفين والرواتب

تخضع كل إدارة من إدارات الشركات لمسؤوليات متعددة ، مثل إدارة شؤون الموظفين التي يلقى على عاتقها مسؤولية التحكم بالتكاليف ، وحتى تتمكن الشركات من القيام بذلك يجب عليها أن تكون في وضع يمكنها من تقييم هذه التكاليف ، فالمعلومات والبيانات التي يمكن يتم الحصول عليها وبسهولة هامة جدا لقياس أداء الشركة ومدى تنافسيتها ، وان جزء لا يتجزأ من هذه المعادلة هي القدرة على تجميع وتحليل البيانات الخاصة بالموظفين .نظام مايسترو يعطي الشركات هذه القدرة، كما يتميز بخاصية إدارة شؤون الموظفين لتكون إدارة استراتيجية ومساعدة في رفع تقييم الشركة

إن إدارات شؤون الموظفين تعمل عادة في بيئة ديناميكية، ولهذا السبب تكونت الحاجة الماسة لحلول تقنية تغطي الاحتياجات اليومية لعمل مثل هذه الإدارات ، ومن المهم أن تكون الحلول التقنية مرنة إلى حد يمكنها من مواكبة تطور إدارة شؤون الموظفين، بالإضافة إلى تطور الشركة ككل ،وذلك من خلال الاستغلال الأمثل للتقنيات الحديثة.

لذا فان نظام مايسترو يعطي الشركات الدافع والإمكانية لك تصبح أكثر كفاءة وإنتاجية كما يجعل مستوى التنظيم أعلى، بالإضافة إلى ميزة توفير الوقت التي قدمها النظام والتي تعتبر أداة قيمة جدا لاستغلال وقت الموظفين وبكفاءة أعلى.

ولأن نظام مايسترو قد تم تصميمه بما يتلاءم مع القوانين الحكومية واللوائح الداخلية للشركات، فان ذلك ساعد أيضا الموظف القائم بأعمال الشؤون الإدارية على أداء عمله على أكمل وجه وبسهولة تامة حتى لو تعدى عدد الموظف ن 500000 موظف، كما يقدم نظام مايسترو معلومات تفصيلية ومتكاملة عن رواتب الموظفين، الإجازات، نهاية الخدمة، حالة العمل، قروض الموظفين، التامين الصحي، الحضور والانصراف، تقييم الموظفين، المكافآت، الجزاءات، المستندات القانونية ومعلومات أخرى.

كما يتميز نظام مايسترو بالديناميكية والمرونة العالية بحيث يكون بإمكان أي شركة عمل التغييرات التي تناسبها، وبأي وقت حتى تتناسب مع القوانين واللوائح الداخلية للشركة، ويجب التنويه إلى أنها يمكنها القيام بهذا بسهولة تامة دون الرجوع إلى الشركة البائعة أو طلب المساعدة منها.